يديعوت : الانتقام الإيراني قادم وجيش الاحتلال في حالة تأهب

مشاهدات

عرب لايف – وكالات

ذكرت صحيفة يديعوت اليوم الاحد، بأن قيادة الجيش "الإسرائيلي" لديها اعتقاد يفيد بأن الإنتقام الإيراني ضد "إسرائيل" سيقع اما في خارج إسرائيل اما بعملية كبير على الحدود الشمالية اما بإطلاق صواريخ نحو "إسرائيل" واما عبر حرب السايبر " الهاكرز " .

ووفقا ليديعوت الحساب بين "إسرائيل" وايران اصبح مفتوحا بعد الغارة التي نفذتها "إسرائيل" وأدت لمقتل ضباط وجنود إيرانيين ولكن من غير المعروف كيف سيؤثر الهجوم الثلاثي ضد سوريا فجر أمس السبت على الرد الايراني ضد "إسرائيل".

بينت يديعوت :"الآن لا زالت حالة التأهب قائمة في القيادة الشمالية في الجيش ومن غير المعروف طبيعة الرد الايراني وان كان الرد سيؤدي الي وقوع قتلى "إسرائيليين" ولكن في حالة تم الرد الايراني فالأمر سيؤدي الي تصعيد" .

ووفقا ليديعوت فقيادة الجيش "الإسرائيلي" تشتم رائحة الرد الايراني في الهواء ، فالجنازات العلنية في طهران للضباط الإيرانيين الذين قتلوا في الغارة الجوية "الإسرائيلية" في سوريا تدل على ان ايران سترد على "إسرائيل".

وتابع: "ليس من الصدفة ان سمح الجيش "الإسرائيلي" امس بنشر طائرة الاستطلاع التي تدعي "إسرائيل" بأنها ايرانية واسقطها سلاح الجو" الإسرائيلي" في فبراير الماضي تم النشر بأنها كانت تحمل مواد متفجرة وكانت في طريقها لتنفيذ عملية داخل "إسرائيل" بنشر تلك المعلومات تريد ان توصل رسالة للروس مفادها بأن المواجهة بين "إسرائيل" وايران اصبحت مواجه مباشرة هذا ما اكده ايضا الشيخ حسن نصر الله امس الجمعة عندما قال "إسرائيل" تورطت في القتال بشكل مباشر مع ايران.

اترك تعليقاً