مصرع قيادي حوثي شهير.. والميليشيات تشيع قتلى “الصف الاول”

مشاهدات

لقي القيادي الحوثي “‎عبدالكريم مروان” (أبو رائد) مصرعه مع عدد من مرافقيه بالحديدة، وهو من كبار قيادات الميليشيا الحوثية، وعرف عنه ارتكاب الكثير ‎ من الجرائم، منها اقتحام محافظة عمران التي ينتمي لها.

يأتي هذا فيما شيعت الميليشيات الحوثية الموالية لإيران، عدد من قيادات الصف الأول، يتصدرهم العقيد بندر يحيى معيض مدير أمن مديرية الطويلة بالمحويت ‎مع مرافقيه عبدالغني محمد دحباش وعدنان محمد سلامة.

ولقي “معيض” مصرعه مع عدد من رفاقه خلال غارة جوية للتحالف العربي بالساحل الغربي قرب الحديدة، استهدفت تعزيزات شمال الحديدة كانت في طريقها للمدينة.

وفي وقت سابق اليوم الجمعة، أفادت مصادر محلية، بمقتل 43 عنصرا من ميليشيات الحوثي في غارات للتحالف العربي ومواجهات مع المقاومة المشتركة في الساحل الغربي.

وتركزت المواجهات غربي مديرية التحيتا والمجيليس، كما نفذت القوات المشتركة قصفا مدفعيا في مزارع النخيل بمديرية الدريهمي.

واستهدفت مقاتلات التحالف العربي تعزيزات للحوثيين كانت في طريقها إلى جبهات الساحل الغربي، وباغتتها في الخط العام بمنطقة المصبرية، الرابط بين محافظتي الحديدة وإب، ما أسفر عن وقوع خسائر فادحة للحوثيين في الأرواح والعتاد.

يُذكر، أن الجيش الوطني وبإسناد من التحالف العربي تمكن من تحرير مطار الحديدة الدولي، ويستعد لتحرير المدينة ومينائها.

اترك تعليقاً