فيديو ‘ مزحة قاتلة ‘ تُحول صديقتين إلى أعداء للأبد

مشاهدات

قالت فتاة أمريكية إنها تريد فعلا سجن صديقتها، بعدما دفعتها الأخيرة على سبيل المزاح من أعلى جسر مرتفع فوق نهر، مما عرضها لإصابات بالغة، في حادثة أثارت جدلا واسعا.

وانتشر فيديو الحادثة على وسائل التواصل الاجتماعي، حيث ظهرت جوردان هولغرسون (16 عاما)، تقف على حافة جسر يقع فوق نهر لويس ببلدة فانكوفر بولاية واشنطن الأميركية، وهي مترددة بشأن القفز إلى المياه، قبل أن تدفعها فجأة صديقتها تايلور سميث عنوة، وسط صدمة الأصدقاء الحاضرين.

وتداولت وسائل إعلامية عدة فيديو “الدفع”، الذي صوره أحد الأصدقاء في 7 أغسطس الجاري، فيما نجت جوردان من الموت بأعجوبة، وتعرضت لإصابات بالغة، جراء سقوطها من الجسر، الذي يبلغ ارتفاعه أكثر من 18 مترا.

شاهد الفيديو

وتسببت الحادثة بإصابات بالغة لهولغرسون، منها كسر بالضلوع وثقب بالرئة، وهي لم تظهر أي تسامح بشأن “صديقتها” بعد ذلك، إذ أكدت أنها تريد أن تُعاقب تايلور سميث جراء ما ارتكبته، حتى إن بلغ الأمر حد سجنها.وفي مقابلة مع محطة “إن بي سي” قالت هولغرسون: “في البداية لم أشأ أن تتعرض تايلور لمشكلات رغم ما فعلته بي، ولكن بعد التفكير بالأمر، أريدها الآن أن تسجن لتدرك (حمق) ما ارتكبته”.

أما المعتدية تايلور سميث، 18 عاما، فقالت في أول حديث بعد الواقعة “إنها لم تفكر قط في عواقب فعلتها”.

وتابعت: “أحب هذه الفتاة. لم أكن أقصد إيذاءها أبدا. أنا آسفة لأن الأمور انتهت على هذا النحو”.

وقال موقع مجلة “تايم” إن الفتايتن لم يلتقيا أبدا منذ الحادثة، فيما تواصل السلطات التحقيقات.

اترك تعليقاً