“الزوج الوفي في مقطع جديد.. خرج مع خادماته برحلة بحرية يوم عيد الأضحى (فيديو)

مشاهدات

أقدم الفنان الكويتي الشهير فخري عودة على اصطحاب العاملات في منزله في رحلة بحرية في أول أيام عيد الأضحى المبارك، للاستمتاع بعطلة العيد، في مبادرة لافتة منه لإدخال البهجة على قلوبهن بمشاركتهن أفراح العيد.

وقال “عودة” في مقطع فيديو تم توثيقه عبر مواقع التواصل الاجتماعي، إنه “اصطحب العاملات في رحلة بحرية للاستمتاع بعطلة العيد، كحال الجميع الذين يحتفلون بالعيد من خلال السفر والزيارات”.

وأردف عودة الذي ظهر بجوار العاملات اللاتي بدا عليهن السرور بهذه المبادرة، أن “من حق العاملات الاستمتاع مثلنا فهن أيضًا أرواح من حقها الاستمتاع”.

ولاقى تصرف الفنان تفاعلًا من قبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الذين بادروا إلى وصفه بعبارات الرحمة والإنسانية، معتبرين أنه من “الشخصيات الإيجابية والمثالية، وأن ما أقدم عليه رسالة واضحة لمراعاة الخدم خلال العيد”.


وعلّق الناشط عبدالرحمن سعد العدواني “رسالة جميلة بسيطة بدون أي كلافه، وصلت للجميع وتقبلوها، لانطالب الجميع أن يقوموا بمثل ماقام به بس على الأقل ” لاتكلفوهم مايغلبهم، فإن كلفتموهم فأعينوهم واجعلوهم يشعرون بفرحة العيد”.

وكتب المهندس فهد السبيعي “الشاعر فخري عوده كاتب كلمات المسلسل الكرتوني الشهير “عدنان ولينا” شخصية ملهمة تابعوه في الانستغرام وستعرفون أنه صاحب رسالة إنسانية”.

توقيف سعد لمجرّد بتهمة اغتصاب جديدة

فقدان الاتصال مع سعد لمجرد.. هل اعتقل مجددًا؟

واشتهر عودة في لقاء تلفزيوني تم تداوله على نطاق واسع في الدول العربية، ما جعله يلقب بالزوج الوفي، بسبب تصريحاته المؤثرة حول علاقته بزوجته الراحلة “ملك” واصفًا زواجهما بالقول “عشت مع زوجتي ملك وكنت طفلها المدلل”، موضحًا أنه بعد إصابة زوجته بالشلل كان يساعدها في قضاء حاجياتها ويساعدها في الاستحمام، مؤكدًا أن ما فعله كان واجبه فقط كزوج.

ويعتبر الفنان والشاعر فخري عودة من الإعلاميين الكويتيين القدامى، بدأ عمله الإعلامي كهواية من خلال التمثيل في المسرح المدرسي عام 1962، تخرج من معهد الفنون المسرحية عام 1982، شارك في عدة مسرحيات وأعمال تلفزيونية وإذاعية كمسرحية فوضى ومسلسل درب الزلق، إضافة إلى مشاركته في الكتابة والإعداد للبرامج، والشعر الشعبي والخواطر، ومن أبرز كتاباته شارة المسلسل الكارتوني (عدنان ولينا).

اترك تعليقاً